الحجامة سنة نبوية أوصى بها المصطفى صلّى الله عليه وسلم، حيث قال: (إنَّ أفضلَ ما تداويتُم بِه الحجامةَ) [صحيح الترمذي] ، فالتداوي بالحجامة كان أمراً مستحبا لرسولنا الكريم؛ لما تحمله من فوائد علاجية، وصحية عظيمة،

وكانت مشهورة بشكل كبيرفي العصر الاسلامي

أنواع الحجامة

الحجامة الرطبة :

هي إحدى الطرق العلاجية القديمة التي تستخدم في علاج بعض الأمراض، وذلك بواسطة الكؤوس، وإحداث بعض الجروح أو الخدوش الصغيرة في الجلد باستعمال مشرط طبي،

ثمّ اخراج الدم المحمل بالسموم والأخلاط من الجسم، لينتج مكانها كريات دم حمراء جديدة.

الحجامة الجافة :

يتم عمل الحجامة الجافة دون إجراء أي جروح بالجلد،حيث تتكون بقع حمراء مكان كؤوس الحجامة وتزول بعد فترة قصيرة من الزمن،

وتستخدم هذه الطريقة في علاج الروماتيزم، وتنشيط الدورة الدموية، واحتباس البول.

فوائد الحجامة 

تزيد  من حيوية الجسم، ونشاطه.

تنشيط الدورة الدموية.

تقوي مناعة الجسم.

تعالج التهابات المفاصل، والروماتيزم، وذلك عن طريق تحفيز إنتاج الكورتيزون الطبيعى فى الدم.

تعالج مرض النقرص، وبعض أمراض البطن، مثل: عسر الهضم، والإمساك، والقرحة.

تعالج دوالي الساقين، والتبول اللاإرادي، والشلل النصفي.

تفيد الشخص السليم بالوقاية من الإصابة بالأمراض كحجامة وقائية.

تخلص من الشد العضلي عن طريق تحفيز إفراز هرمون اللاكتيك.

تعالج ارتفاع الكولستيرول، وذلك عن طريق رفع مستوى الكولستيرول الجيد في الدم.

التخلص من السموم، وآثار الأدوية في الجسم والتي تتراكم بين الجلد والعضلات.

تنظيم الهرمونات في الجسم حيث تساعد على تحسين الحالة النفسية .

تعالج بعض المشاكل عند المرأة من انقطاع الطمث، ومشاكل الحيض.

مواضع الحجامة في الجسم مواضع الحجامة في الجسم كثيرة حيث تبلغ حوالي ثمانية وتسعين موضعاً، منها ثلاثة وأربعين في الوجه، والبطن، أما الباقي فهي في الظهر، ولكلّ مرض موضع خاص يتم عمل الحجامة عليه.

 

مرضى الكبد.

مرضى القلب الذين أجريت لهم عملية زرع صمام اصطناعي                                              .

المرضى المصابون بتمزق في الأربطة.

المصابون بالرشح، وارتفاع درجة الحرارة.

أثناء الدورة الشهرية.

المرأة الحامل.

مرضى بالسرطان.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X